31 أغسطس 2014 آخر تحديث للموقع :
: القسم  
: كلمة البحث
 
ركن المقالات ركن العلماء والمناشط الإسلامية
التعريف بجمعية المحدث الأكبر بدر الدين الحسني - ـ
تاريخ النشر: الخميس 13 شوال 1430هـ - 01 أكتوبر 2009    عدد القراءات: 2703



جمعية المحدث الأكبر الشيخ بدر الدين الحسني من تاريخ تأسيسها

لمحة تاريخية عن الجمعية

نشأت فكرة الجمعية عند الداعية الكبير الشيخ بدر الدين عابدين بهدف خدمة طلاب العلم الشرعي القادمين للدراسة في دمشق, حيث جمع بعض الطلاب الأتراك في المدرسة المقدمية واعتنى بهم.

تأسست الجمعية بتاريخ 17 / 12 / 1959م بموجب ترخيص وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، وأشهرت برقم / 151 / في ملحق العدد / 154 / من الجريدة الرسمية باسم (( جمعية إسعاف طلاب العلوم الإسلامية بدمشق )) على يد الشيخ بدر الدين عابدين ومن آزره, ومن ثم انتقلت الجمعية ومعهدها إلى المدرسة الأمينية مع بقاء المدرسة المقدمية ومبيت آخر بجوار ضريح الشيخ بدر الدين الحسني.

في عام 1961 ازداد عدد طلاب معهد الجمعية ليصبح 175 طالباً, مما دعا إلى استئجار مقر آخر في باب الجابية للتدريس فيه ولمبيت بعض الطلاب.

في عام 1963 تخرج 23 طالباً من معهد الجمعية, وغادروا دمشق لينقلوا علومهم لبلادهم.

في بداية عام 1988 اتخذت الجمعية من قبو جامع الزهراء في منطقة المزة مقرّاً لها, ومدرسةً لطلابها, بموجب قرار السيد وزير الأوقاف, وذلك بعد إكسائه وتجهيزه على نفقة السيدين عادل وعلي الرفاعي جزاهما الله خيراً.

بتاريخ 4 / 1 / 1993 تعهد المحسن السيد عبد الهادي الدبس بالإنفاق على المشروع حتى إتمامه وتسليم المجمع (المفتاح باليد) وأكمل الإنفاق على المشروع بعد وفاة السيد عبد الهادي من صندوق آل الدبس الخيري, حتى تم إنجاز المشروع وسُلّم للجمعية.

بتاريخ 26 / 6 / 1999 كان مبدأ الطلاب في المجمع الجديد.

وَقَفَ آل البردان محضر / 275 / قنوات بساتين في كفرسوسة لإقامة معهد شرعي للإناث تابع للجمعية عليه, ووُضع حجر الأساس للبناء بتاريخ 30 / 4 / 1994م.

في عام 1997م عُدِّل اسم الجمعية ليصبح ((جمعية المحدث الأكبر الشيخ بدر الدين الحسني)), ونُشر ذلك في الجريدة الرسمية برقم / 197/

بتاريخ 1 / 3 / 1997م تبرعت السيدة براءة الحلاق بشراء المحضر / 273 / قنوات بساتين المجاور للمحضر السابق ووقفته للجمعية.

وقسمت مخططات المشروع لمعهد شرعي للإناث, ومبنى مبيت الطالبات, ومدرسة ابتدائية وصالات شتوية.

بتاريخ 1/12/1997 تعهدت السيدة براءة الحلاق ببناء كامل مشروع المعهد الشرعي للإناث ومبيتهن.

بتاريخ 21/11/1998 تعهدت السيدة رفيدة الكزبري بتجهيز مشروع المعهد الشرعي للإناث ومبيتهن.

بتاريخ 1/9/1999 تم الانتهاء من بناء المشروع, ودامت الطالبات في معهد الإناث.

بتاريخ 26/2/2004 صدر قرار وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل رقم / 149 / والذي يقضي بتشكيل مجلس إدارة جديد برئاسة السيد عدنان دخاخني عضو مجلس الشعب, والسيدة ازدهار معتوق نائبةً للرئيس والأستاذ محمد أبو الخير شكري أميناً للسر, والسيد عادل العجمي خازناً, والسيد عادل عبيد والسيد إحسان مارديني والسيد نزار قباني والسيد أنس دوامنة والسيد طه فرحات والسيد أنس الدبش لإعادة ترتيب أوضاع الجمعية خلال سنة وثلاث أشهر.

قام مجلس الإدارة الجديد مشكوراً وبجهد واضح وحثيث على إعادة ترتيب أوضاع الجمعية من جميع النواحي ( المالية والمحاسبية, القانونية, الإدارية, الصيانة والترميم, التعليمية والتثقيفية, والخدمية ).

وقدم تقريراً مفصلاً مدعماً بالوثائق حول المخالفات التي ارتكبت, مع شرح لواقع الجمعية ومعاهدها قبل وبعد استلام مجلس الإدارة الجديد مدعماً بالصور.

بعد انتهاء مدة ولاية المجلس الجديد صدر قرار وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل رقم / 978 / تاريخ 29/ 5 / 2005 بتعيين مجلس الإدارة الحالي المؤلف من أهم الشخصيات العامة العلمية والاقتصادية والدينية برئاسة الدكتور موفق دعبول رئيس الجمعية المعلوماتية السورية, ونائب الرئيس المهندس سعيد الحافظ, وأمين السر الأستاذ محمد أبو الخير شكري, والخازن الأستاذ ماجد اللحام, والمحامي الأستاذ نزار ترجمان والأستاذ أنس الدبش, والسيدة ندى حبوباتي.

بدأ مجلس الإدارة الحالي بتجهيز مقر مناسب لأعمال الجمعية وبتجهيز مختبرات معاهد الجمعية, وعمل على إعادة النظر في المناهج التدريسية لتكون متلائمة مع روح العصر وسعى لإجراء ما يلزم للارتقاء بمستوى الجمعية وطلابها. ولم يفته كذلك توجيه الشكر للإدارة السابقة ,وتوجيه كتب شكر للمتبرعين الذين دعموا الجمعية مادياً ومعنوياً ومنحهم عضوية الشرف وهم :

( السيد بسام الدبس, السيد فؤاد الدبس, السيد وجيه الدبس, السيدة رفيدة الكزبري, السيدة براءة الحلاق ). وقام باتخاذ القرارات التي من شأنها تصحّيح وضع الجمعية والسير بها نحو الأفضل لخدمة طلاب العلم الشرعي وإعداد دعاة متميزين.

انتقل مقر الجمعية بتاريخ 16 / 7 / 2005 إلى مبنى مبيت الإناث في كفرسوسة.

جرى قبول الطالبات من داخل وخارج سورية في مبيت الإناث بدءً من العام 2005 -2006, كما بدأت الجمعية بتلقي التبرعات لمبيت الإناث استعداداً لاستقبال عدد أكبر من الطالبات الوافدات مع بداية العام الدراسي الحالي.

مجمع المحدث الأكبر الشيخ بدر الدين الحسني للذكور
( المعهد الشرعي للذكور – السكن الداخلي )

يستقبل المعهد طلاب العلوم الشرعية مجاناً سوريين وأجانب من جميع الجنسيات, ويقسم الطلاب فيه إلى ثلاث فئات:

داخلي: يدرسون في المعهد ويقيمون في المبيت.

نصف داخلي: يتناولون طعام الغداء قبل انصرافهم إلى بيوتهم.

خارجي: يتلقون الدروس فقط في المعهد.

مدة الدراسة في المعهد ست سنوات, يخضع الطالب لفحص انتقالي في نهاية كل سنة دراسية وعند التخرج يحصل الطالب على الشهادة الشرعية الخاصة بالمعهد.

وقد قام المعهد في هذا العام باستحداث صف أول إعدادي شرعي نظامي وسيستقبل في كل عام الصف التالي وبذلك يحصل الطالب السوري على الشهادتين الإعدادية والثانوية الشرعية وذلك في قبو جامع الزهراء في المزة.

أنشئت حديقة وملعب للطلاب في المجمع.

استحدثت إدارة المعهد شعباً جديدة لم تكن من قبل, منها شعبة التمهيدي التي يتعلم فيها الأجانب اللغة العربية قبل البدء بدراستهم.

تم تفعيل دور المكتبة في المجمع فأضيف لها خزائن جديدة وجُمْعَت الكتب وصُنّفت بجهود خبراء مختصين, وجُردت فتبين أن عدد عناوين الكتب في المكتبة 2447 عنواناً, وتم تعيين أمين لها.

أنشأت قاعة حاسوب للطلاب وجُهّزت بأحدث الأجهزة.

معهد المحدث الأكبر الشيخ بدر الدين الحسني للإناث

يستقبل المعهد الطالبات حسب تعليمات وزارة التربية بشكل نظامي. ومراحل الدراسة فيه إعدادية وثانوية, وتحمل الطالبة عند نهاية المرحلة الإعدادية الشهادة الإعدادية الشرعية, كما تحمل عند نهاية المرحلة الثانوية الشهادة الثانوية الشرعية. ويعمل مجلس الإدارة جاهداً على إدخال الفرع العلمي الشرعي للمعهد.

وقد بدأ المعهد هذا العام بتسجيل الطالبات الوافدات من داخل وخارج سورية الراغبات بالالتحاق به ضمن شروط وزارة التربية. وسيكون للطالبات الأجنبيات سنة تمهيدية لتعلم اللغة العربية.

السكن الداخلي للإناث

جرى قبول الطالبات من داخل وخارج سورية في مبيت الإناث في هذا العام. يتألف مبنى السكن من خمسة طوابق, فيها ( 117 ) غرفة, تحتوي على كافة المرافق اللازمة لتوفير الراحة للطالبات المبيت من (قاعات دراسة, ومكتبة تحتوي (5000) خمسة آلاف عنوان, وجناح غسيل وكوي, ومطبخ ومطعم, وقاعة اجتماعات, وقاعة لاستقبال أهالي الطالبات... ).

يستوعب المبيت ( 216 ) طالبة, في كل غرفة أربع طالبات.

وقد بدأت الجمعية بتلقي التبرعات للمبيت استعداداً لاستقبال الطالبات الوافدات مع بداية العام الدراسي الحالي

أهداف الجمعية:

أغراض الجمعية حسب المادة الثانية من النظام الداخلي للجمعية ما يلي:

العمل على إغاثة الطلبة الأجانب وتسهيل تعليمهم وتهذيبهم في معاهد داخلية.

التوسّل لمداواة مرضاهم من قبل الطبيب والصيدلية الخاصة لمداواة طلاب الجمعيّة.

مساعدة الطلاب والعمل على رفع مستواهم الاجتماعي.

القيام بما يعود عليهم بالنفع مادة ومعنى.

العناية بالطفولة بتأسيس حلقة حضانة يقبل فيها الأطفال الذكور الأيتام والفقراء بأجر وبدون أجر.

المساهمة بمكافحة الأميّة للذكور والإناث.

تنظيم محاضرات عامة في مختلف اللغات العربيّة والأجنبيّة وفي العلوم الشرعيّة والكونيّة.

العمل على بناء دار يضمّ الجمعيّة ومعهدها وتخصيص المبالغ اللازمة لذلك.

العمل على إقامة أبنية تضمّ معهداً شرعيّاً لتعليم الإناث العلوم الشرعيّة ومقرّاً لمبيتهن باسم معهد بهيّة الحسني الشرعي

 

 
 

 
  •