الإجازة العلمية للشيخ يوسف القرضاوي


||عدد مرات المشاهدة2689 زيارة|عدد الإرسال لصديق477 إرسال|عدد مرات الطباعة0 طباعة|0 تعليق

الإجازة العلمية نوع من أنواع التواصل العلمي وإذن بالرواية ، وممن اعتنى بهذا الفن مؤخرا فضيلة العلامة الشيخ يوسف القرضاوي، وأخرج له الأخ الكريم أكرم الندوي ثبتا سماه : كفاية الراوي، وقد اقتصر على الرواية عن شيخيه : أحمد بن الصديق الغماري ، وعبد الفتاح أبوغدة


ولم يكن الشيخ ممن يعتني بالإجازات، وقد أدرك نخبة من العلماء المحدثين ولم يستجزهم، منهم الشيخ أحمد البنا ، والشيخ أحمد شاكر ، والشيخ حبيب الرحمن الأعظمي وغيرهم كثير .
ولما كثر عليه طلب الإجازة من تلامذته ومحبيه أحب أن يروي عن بعض المحدثين المتقنين المحققين فرغب من أستاذنا العلامة المحدث محمد عوامة ان يجيزه ،وقد تدبجا في الرواية عند زيارة شيخنا العوامة لقطر .وكنت بصحبته


ثم رغب شيخنا القرضاوي بأن يكتب له الشيخ محمد عوامة إجازة خطية واتصل به وألح عليه، وأجاب الشيخ محمد عوامة طلبه بعد تردد واعتذار وكتب إليه الإجازة التي يسعدنا نشرها وتعميم النفع بها ليطلع طلبة العلم على نموذج من أدب العلماء وتواصلهم .
ونسأل الله أن يبارك في عمريهما ويحقق آمالهما في خدمة العلم ونشره وينفع المسلمين بآثارهما إنه أكرم مسؤول وخير مأمول.