تقرير الأرامل في سوريا واقع وتحديات


|||عدد مرات المشاهدة193 زيارة|عدد الإرسال لصديق1 إرسال|0 تعليق

المؤلف: مركز بحوث للدراسات

 

مقدمة:

 

تنشب الحروب وتخلف دمارا هائلا في بنية البلد وخسائر مادية إضافة إلى الأهم وهي الخسائر البشرية التي لا يمكن أن تقدر بثمن أبدا. وإذا أعدنا النظر بنتائج الحروب على مر الزمن وخاصة في بلداننا العربية نجد أن الخاسر الأكبر "والحلقة الأضعف" في المجتمع هي المرأة التي تتحول إلى أرملة أو مطلقة ولديها أبناء إذ تشعر بأنها ضائعة مشتتة وحائرة بين قرارات صعبة في حياتها لا تعرف كيف تتخذ الخطوة المناسبة لتجعل منها قرارات حكيمة في الحياة وتصبح الأرملة التي فقدت شريك حياتها "زوجها" ومعيل أطفالها صاحبة مسؤولية مضاعفة من أم لرعاية الأولاد والاهتمام بهم إلى معيل لتأمين احتياجاتهم ومتطلباتهم.

 

وقد كثر عدد الأرامل في وطننا العربي كما حدث في العراق إذ ارتفع عدد الأرامل بشكل كبير مما دعا مجالس المحافظات إلى دعم كل من يقدم على الزواج بأرملة أو مطلقة بمبلغ مالي وبعض الامتيازات وهكذا فإن "الحكومات المحلية ترى أن هذه الخطوة هي الحل الذي يحمي المرأة والمجتمع من الظواهر الطارئة الناتجة عن الحروب".