استشهاد فضيلة الشيخ يحيى سويد


||عدد مرات المشاهدة4773 زيارة|عدد الإرسال لصديق511 إرسال|عدد مرات الطباعة0 طباعة|0 تعليق

 
 
تَتتابع مواكب الشهداء الأبرار الذين يتقدمون صفوف الجهاد ضد الفئة الطاغية المجرمة القاتلة وحلفائها المجرمين الموالين لهم من حزب الشيطان ، وفي مقدمة هؤلاء السادة الشهداء الذين يبذلون دماءهم وأرواحهم دفاعا عن الدين والعرض الوطن:الإخوة العلماء، ومن هؤلاء الكرام : فضيلة الشيخ يحيى سويد.
 وتتقدم رابطة العلماء السوريين بالتعزية لعلماء العالم الإسلامي عموما، وللشعب السوري الأبيّ وأهل حمص خصوصاً، باستشهاد هذا العالم العامل الداعية المربي المجاهد القائد الشيخ الحافظ المجاز يحيى سويد، خريج كلية الشريعة جامعة دمشق، من طلاب العلم الأوائل في القصير،ومن الدعاة الذين لهم تاثير واضح على المجاهدين إرشادا وعلما.
 
وكان مؤدبا ومجتهدا،نشأ على طاعة الله، وتربى في بيوت الله ، وكان ناشطا في مسابقات حفظ القرآن، حاضرا لدروس العلم وحلقات التجويد.
كما كان مشرفا على طلاب العلم المغتربين في العاصمة مربي وخادما لهم.
 
استُشهد رحمه الله في مدينة القصيرفي مواجهة حزب اللات في 26 جمادى الآخرة 1434 الموافق 6 / 5/ 2013
 نسأل الله تعالى أن يتقبله في عباده المقربين ، وأن ينتقم من قتلته المجرمين ، وأن يقر أعيننا بالنصر المبين، وإنا لله وإنا إليه راجعون.