رسالة من (علماء الشام) بشأن استخدام العنف المفرط في حماة


||عدد مرات المشاهدة3817 زيارة|عدد الإرسال لصديق499 إرسال|عدد مرات الطباعة0 طباعة|0 تعليق

 

 

انطلاقاً من حرص كل غيور على استقرار الأمن ووحدة الأمة, فإننا - علماء الشام - نشجب ونستنكر استخدام العنف المفرط في حماة وسائر المحافظات السورية والذي أسفر عن سفك دماء مئات من أبناء الشعب السوري, وكأنما هو احتفاء بقدوم شهر رمضان المبارك شهر المواساة والتراحم والعفو.
ونحن بدورنا نبرأ إلى الله من كل قتل, ونحمل القيادة السورية المسؤولية الكاملة, ونعتبر هذا العمل الآثم أكبر تحريض للفوضى في أنحاء الوطن.
مؤكدين على ضرورة تطبيق ما صدر من مراسيم وقوانين وقرارات, وخاصة فيما يتعلق بإطلاق سراح جميع معتقلي الرأي دون تأخير .. والله ولي التوفيق

دمشق 1 / رمضان / 1432 هـ
الموافق 1 / آب / 2011 م

الموقعون
شيخ القراء ( الشيخ كريم راجح )
الشيخ هشام البرهاني
الشيخ أسامة الرفاعي
الشيخ عدنان السقا
الشيخ سارية الرفاعي
الشيخ جودت سعيد
الشيخ عبدالرحمن كوكي
الشيخ أحمد معاذ الخطيب
الشيخ زياد جزائري
الشيخ محمد راشد
الشيخ سعيد دلوان
الشيخ نذير مكتبي
الشيخ محي الدين حمادة
الشيخ خالد طفور
الشيخ محمد فايز محمد عوض
الشيخ محمود عبدالعزيز
الشيخ فهد كعكة
الشيخ بشير الريس
الشيخ محمد خير سريول
الشيخ فايز عجلوني